منتديات شبكة الإنشاد العراقية



أخي الكريم/ أختي الكريمة أهلا وسهلا بكم معنا في شبكة الإنشاد العراقية

يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا

أو التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الإنضمام الي أسرة المنتدى

نتشرف بتسجيلك معنا في شبكة الإنشاد العراقية

إدارة المنتدى

بسم الله والحمد لله ... تم بحمد الله تفعيل الموقع الاحترافي لشبكة الانشاد العراقية تحت العنوان التالي www.inshadiraq.net ... سائلين المولى ان يتمم علينا وعليكم بالخير ويجعله في ميزان حسناتنا وحسناتكم

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
نجم المنتدى المتألق
ذكر
عدد الرسائل : 2780
الإقامة : germany
الوظيفه : مهندس متقاعد
المهنة :
الهواية :
الجنس :
شكر العضو : 51
عـدد الـــنقـــاط : 5357
تاريخ التسجيل : 27/09/2008
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.55a.net/firas/arabic/

قصيدة في فمي ماءٌ /د.عثمان قدري مكانسي

في الأربعاء مايو 22, 2013 9:59 am

قصيدة في فمي ماءٌ

د.عثمان قدري مكانسي‏





في فمي ماء ، ولكن قادر أن أتكلم

من عيوني تعرفُ المقصودَ حتماً ،ثم تفهم

من هدوئي وانفعالي ما بنفسي سوف تعلم

قد تراني مثل بركان بمخزونٍ عرَمرَم

زافرٍ بالقوة الشماء ،عِزّاً... تتأزّم

أو سيولٍ كاحتدام الموت هَوْلاً .. تتقحّم

لم يبِنْ زفـْرُ نَداها فتماهت تتجمجم

أو كزلزال ( السُّنامى) دكّ طوداً فتهدّم

يُغرق الباغين والطاغين في موجٍ تخضّم

مدفعي الرشاش للمظلوم ترياق وبلسم

وهْو مرٌّ يستقيه الظالم المأفونُ علقم

في فمي ماء ولكنْ ......

قادرٌ أن أتكلّمْ

.......

أو ملاكاً من ضياءٍ شدّ أزراً وتقدّم

يزرع الخير يميناً وشمالاً ... يتبسّمْ

يملأ الدنيا سلاماً ، وأماناً حين أسلَم

للإله الحق يسعى إن يكن يُخطي ويأثم

...........

إن أكن طيناً وماءً أو أكنْ لحماً ومِنْ دم

فالسماوات رحابي والجِنان الخضرُ مَغنم

للسّنا تعرج روحي ، وهْي للعَليا تنَسّم

هكذا المسلم دوماً .. في إطار الخير ينعم

في فمي ماء ولكنْ .....

قادرٌ أن أتكلم


استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى