منتديات شبكة الإنشاد العراقية



أخي الكريم/ أختي الكريمة أهلا وسهلا بكم معنا في شبكة الإنشاد العراقية

يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا

أو التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الإنضمام الي أسرة المنتدى

نتشرف بتسجيلك معنا في شبكة الإنشاد العراقية

إدارة المنتدى

بسم الله والحمد لله ... تم بحمد الله تفعيل الموقع الاحترافي لشبكة الانشاد العراقية تحت العنوان التالي www.inshadiraq.net ... سائلين المولى ان يتمم علينا وعليكم بالخير ويجعله في ميزان حسناتنا وحسناتكم

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
نجم المنتدى
انثى
عدد الرسائل : 1463
العمر : 34
الإقامة : العراق
شكر العضو : 0
عـدد الـــنقـــاط : -3
تاريخ التسجيل : 25/11/2007
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.iraq-amsi.org

لن تغلبني ...

في السبت يناير 12, 2008 6:11 pm


لن تغلبني .. لا .. لن تتمكن مني ... حاصرتني .. طوقتني من كل الجهات .. ما أبقيت لي حتى ثقب صغير أنفذ منه ... قضيت على أغلب من كان ينقذني منك ... لا تغترّ بنفسك .. لا تظن أنك مني أقوى .. لا تفكر أنك عليّ قادر .. لا .. فلقد تحصنت منك بالواحد القادر .. الذي هو على كل الخلائق قادر قاهر ... تتذكر جيدا ً حينما سكنت قلوب الضعفاء فأهلكتهم .. تتذكر حينما دخلت وكور الخذلاء فدمرتهم ... تتذكر ، وأذكر حينما احتللت أفئدة أحبتي فأرديتهم كأوراق الخريف ... وأنا لا أزال صامدة أمامك متحدية .. ناظرة اليك بنظراتي الحاذرة .. رغم ما صرتُ اليه ... وبعد كل محاولاتك البائسة اليائسة لترميني ضحية جديدة لك .... لا ... لا يا حزن لا .... يا من إليك يسكن الضعفاء .. إلا من تمكن منك فَرَوّضك .. وصاحبك ... فغلبك ... أما أنا فدعني .. فلا حاجة لي بصحبتك ... ولن أدع لك قلبي مرتعا ً لك ... بل سأنهض وأحاربك ... فلقد أتعبتني وأرهقتني ... ألا تعلم ... ألا تدري أن لي قلبا ً ينبض بالأمل .. أتظن أن الحياة تعاش بدون أمل ... أتظن أنني أعيش وحيدة فَحَدَدْتَ أسنانك لتنقض عليّ ... لا ... فإن لي من الأحبة من يهوّن عليّ حين تأتيني ... لأهوّن عليهم حين تأتيهم .... وهكذا تمضي بنا الدنيا حتى نهايتها ..... وان طال مكثي فيها فلن تغلبني ...

avatar
عضو فعال
عضو فعال
ذكر
عدد الرسائل : 472
الإقامة : Between my mother arms
شكر العضو : -2
عـدد الـــنقـــاط : 122
تاريخ التسجيل : 03/09/2007
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.islamway.com

رد: لن تغلبني ...

في السبت يناير 12, 2008 6:59 pm
أما الآن يا ثريا .. فتعالي قفي أمامي .. قفي كي أسألك .. إلى متى سنبقى هكذا متحيرين بحزنكِ الذي ينبع من بين حروفك ِ ! وحتى متى ستبقين تنثرين دموعك هنا ونحن صامتين متفرجين !! .. اخبريني بالله عليكِ .. ألم تتعبي من ذلك الصمت الذي يوغل فيكِ ..؟؟ .. لا تقتلين شكوكنا بحيرتنا بحيرتكِ .. ما بكِ يا ابنتي ... قفي كي أسألك .. كي أنفض عنكِ تعب السنين ... ألسنا رفاق درب طويل ... ألسنا ممسكي أقلام متشابهة وكــُتاب حروف جوهرية متشابهة ؟؟ ... ألسنا ذوي قلوب تنبض بالأمل .. اخبريني يا صاحبة الحرف الباكي .. إلى أين تنوين الوصول ؟؟ ,,, كتبتي اليوم أول مرة عن الأمل الذي ينبض فيكِ .. لكنك تخدعين نفسك ِ به ... لا تظنيه حقيقياً ... لا أريد بكلامي هذا أن أحبط معاني المكابرة فيكِ .. ولكن أريد منكِ أن تبدأي من جديد .. بداية صحيحة .. كي تقتلين اليأس الذي أجده دوماً في حروفكِ ... وأي يأس هذا الذي أراه !!! .. الحياة يا ابنتي ... كفاح بكفاح .. عناء بعناء .. ألم تقرأي قول الله سبحانه وتعالى في سورة البلد : ( لقد خلقنا الإنسان في كبد ) .. ولكن لا يعني هذا نهاية الطريق .. بل هو بداية الطريق .. لأن الفرح حين يدوم ...لن نرى حزن .. وحين لا نرى حزن .. لن نرى نهوض من جديد ... ولن نرى يقظة مبكرة .. ولن نرى همم عالية ... العمر يا ابنتي كالشجرة .. تسقط الأوراق منها واحدة بعد الأخرى .. فلا تحني رأسك لتنظري إلى ما أصبح على الأرض .. لكن تطلعي إلى الأوراق التي ستثمر .. وحاولي ان تحسني غرسها وتحافظي عليها كي تثمر ثماراً زاهية ... وهكذا هي أيامك .. ما مضى قد مضى يا ثريا .. الماضي لن يعود .. والحاضر لن يبقى ... لكل نفس ٍ مواجعها وتألماتها .. ولكن يبقى لكل نفس أمل مشرق .. يشرق كالشمس العالية ليقتل صدحات الظلام وكآبة الليل .. ألا تظنين أنه لو لا الليل ما أتى الفجر .!! ألا تظنين ..!! ... بلى يا ابنتي بلى يا ثريا ... اجعلي حياتك كالكتاب دون عنوان .. كل يوم يمضي يكون مثل صفحة حاولي أن تطبقيها وانظري إلى الغد لتفتحي معه صفحة جديدة .. صدقيني يوماً ما ستفتحين هذا الكتاب لتقرأي فيه . ستبتسمين حين تتذكرين كيف اجتزت ِ مراحل الحياة بصعوبتها ... صدقيني يا ثريا .. لو محصتي قليلاً بحزنك .. وفكرت ِ بمعاناتك ِ بعقلك قبل قلبك ِ .. ستجدين أنكِ أهون من كثير من المحزونين ... وأخيرا ً أقول لكِ : لا تثقلي نفسك ِ وقلبكِ بهموم الحياة ... فليس لديك أغلى منهما ... فحافظي عليهما .. فهما الذان سيبقيان معك ِ .... لن يكون هذه نهاية الحديث هنا .. ولكن سأتطلع لأرى ثريا جديدة ... وفقكِ الله
avatar
نجم المنتدى
انثى
عدد الرسائل : 1463
العمر : 34
الإقامة : العراق
شكر العضو : 0
عـدد الـــنقـــاط : -3
تاريخ التسجيل : 25/11/2007
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.iraq-amsi.org

رد: لن تغلبني ...

في السبت يناير 12, 2008 10:58 pm
هذه أول مرة أعلم أنني في أمل أخدع به نفسي ... لطالما كنت أظن أنني القلب الذي يبشر الناس بالأمل .. لطالما اقتحمت قلوب من حولي معاتبة تارة .. ومواسية تارة أخرى .. محاولة أن أضع لأحزانهم حدا ً ... أهكذا أنا حقا ً أعيش في أمل غير حقيقي .. !! ذكرت هنا الحيرة .. والتحير بما أكتب ... ألا ترى أن كل من حولي قد غطوا أنفسهم بأصداف وقواقع .. كي لا يراهم أحد .. ولا يفهمهم أحد .. ولا يعرف أحد عنهم أيّ شئ ؟؟؟ لست أدري ما يحدث الآن ... جئتُ الى هنا لأرتاح وأخفف عن ما بداخلي .. فوجدت أنني أغرق في بحور من الحيرة والتساؤلات .. أردت أن أتعرف الى أشخاص جُدُد .. وأصحاب يعينوني على المرور في هذه الدنيا ... فوجدت العجب العجاب ... لا بأس يا أستاذ قدامة ... ربما كتبت هذه الخاطرة بسبب حادثة مررت بها حديثا ً .. فسكبتُ في هذه الصفحات دموعها وآهاتها ... لا بأس ... ربما ولهذا أنا هنا ... لأجد شخص مثل الأستاذ قدامة لينير لي دربي الذي ربما أوشكت على التعثر فيه دون علمي .. أشكرك ... أشكرك باسم روحي التي باتت ترى النور باديا ً في كل خاطرة ... والآن عليّ أن أطبق ما سمعتُهُ لتوي .. فبدون التطبيق لا فائدة من الدرس ولو أعيد ألف سنة ... دمت .. ودام كل من حضرني وقرأ خواطري بألف خير وسلام ...
avatar
عضو ذهبي
عضو ذهبي
انثى
عدد الرسائل : 1118
الإقامة : قَـرَّ الـقلبـُ بِـ أُمَّـ الـقُرى . . حـيثُـ قَـرـرتـ مُـهـجته
الوظيفه : إنَّ لـغايتنا تـيجآـآنـ
الـدولة :
الجنس :
شكر العضو : 1
عـدد الـــنقـــاط : 713
تاريخ التسجيل : 04/08/2007
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp:// http://almuaiqly.com/arabic/

رد: لن تغلبني ...

في الأحد يناير 13, 2008 3:52 pm
مرحباً يا قاهرة الحزن...يا من اوجعتي اقلامنا...التي تكاد تخرج من ايادينا..كي تخط لكِ بحروفٍ من خيوط الشمس الفضيه...وتقول لكِ...دعينا نبتهج...اعلم ان بعض الامسيات...تكون كالعاصفه...تاتي تحمل معها الذكريات...اتعلمين...قلمي يقول لكِ لا تحزني...ودعِ الحزن لاصحابه...ابتسمي...فإبتسامتكِ كنور شمعةٍ في ظلام الحياة القاسيه...تنير لمن حولها كي يروا الطريق...إلى البهجه...والسعاده...يا ثريا...أن ايمانك بان الحياة...لا تدوم على حال واحدة...هناك بيت من الشعر دائما اردده يقول:(ضاقت فلما استحكمت حلقاتها......فرجت وكنت اظنها لا تفرجُ))...اتعلمين يا ثريا انه انا في يوم ما ...ظننت بان حياتي انتهت ...وانتهت معها رحلتي واحلامي...مجاديف قاربي تحطمت وتكسرت...ولكن الله كما هو دائما معنا كان معي...يا ثريا...ابتسمي لمن حولكِ...واصرخي من اعماق قلبك بجروحك...واجعيها تنزف وتنزف...حتى تجزع وتمل...عندها ستغلبينها...صدقين يا ثريا...في كل صباح ...انظري للشمس حين تشرق...وستدركين ما فقدتيه...صدقيني ستجدين الامل...وانظري الى السماء وابتسمي حتى تجعل الكون يضحك معكِ...لن تثنينا الحياة وعقباتها لانني اقوى من مر السنين...كوني لنا امل جديد...ولا تكوني لنا كالالم القديم...جوهرة بغداد الحديثيه
avatar
مراقبة القسم العام
مراقبة القسم العام
انثى
عدد الرسائل : 31925
الإقامة : الانبار
الوظيفه : طالبة في مدرسة الحياة
الـدولة :
الجنسية :
المهنة :
الهواية :
المزاج :
الجنس :
شكر العضو : 18
عـدد الـــنقـــاط : 22559
تاريخ التسجيل : 16/05/2007
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.inshadiraq.net/index.htm

رد: لن تغلبني ...

في الأحد يناير 13, 2008 8:24 pm
والان يا ثريا صراحة لم اشأ ان اعلق على كتاباتك وتعلمين لماذا اما وقد قلبت الكفة عليك فقلت اواسيك

تريدين ان تدخلي السرور الى غيرك يا مسكينة وتتسائلين عن حزن هذا وهم ذاك وهناك من يحمل هم حزنك
تتسائلين لم الحزن لم فلان قد غلف كلماته بالحزن ولم فلان لا يخرج من همومه
وهنالك من يتسائل عنك نفس السؤال واقول لك بكل صراحة لا يوجد من ليس لديه حزن فالذي لا يحزن لا يفرح فانما هي لحظات يحياها القلب وتعيشها الروح وهما مقترنتان لا تفترقان لا يجوز التشبث باحداها دون الاخرى

_________________

.......... اشكر من اعماق قلبي حبيبتي المبدعة تقوى القلوب على التوقيع المميز ........







avatar
نجم المنتدى
انثى
عدد الرسائل : 1463
العمر : 34
الإقامة : العراق
شكر العضو : 0
عـدد الـــنقـــاط : -3
تاريخ التسجيل : 25/11/2007
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.iraq-amsi.org

رد: لن تغلبني ...

في الإثنين يناير 14, 2008 5:36 pm
الآن ... والآن فقط .. أشعر بالسعادة الحقيقية ... لدي أحباء ... لدي صحبة رائعة مخلصة ... لدي ما طالما حلمت به .... مل عدت أرى ما أكتب ... فقد فاضت عيناي يا أحبتي ... ماذا أقول ... أنا بحاجة اليكم جميعا ً فلا تتركوني أرجوكم ... لن أحتمل فراق آخر ... كم كنت أشعر بأني شخص متطفل على مجاميع من الأصحاب تمنيت أن يضموني إليهم .. لكن لم يفعل ذلك منهم أحد ... أحببتهم من كل قلبي ... وكم تألمت لفعلهم هذا .. ما كرهتهم ولكني حزنت لأنهم ما أحسنوا بي الظن .... هذا يكفي .. قد مضت تلك الأيام فلقد أصبح لي الآن غيرهم .. قد أبدلني الله خيرا ً منهم ... والحمد لله ... لقد أصبح لدي الآن أخوات رائعات .. وإخوة كرام ... أصبح لدي .. جوهرة .... وبنت الإسلام .. وأمنية .. وريحانة .. وزهراء .. وآية .. ودرة .. ومن أيضا ً ... ذكروني يا أحبتي فلقد ازدحمت في رأسي الصغير آلام وأفراح ... ولا أنسى الأخوة الكرام .. الأستاذ قدامة ... وأيضا ً الأخ المهاجر .... جزاهم الله عني خير الجزاء وجمعني الله بهم في مستقر رحمته ....


شكرا ً يا جوهرة على كلامك ِ لي ..
شكرا ً يا بنت الإسلام .. أرجو أن لا تحرميني من طلتك ِ هنا ... فأنا أسعد بها كثيرا ً ...
ولا أجد كلاما ً آخره أقوله .. إلا .. أن عذرا ً لكم ان سببت لكم هم زائد ... وايضا ً .. انتظروني فلن أبقى على حالي هذا .. سأكون ثريا جديدة - كما قال الأستاذ قدامة - وأيضا ً لا تنسوني فإنني لن أنساكم أبدا ً .. أبدا ً .... بوركتم جميعا ً ........
avatar
عضو فعال
عضو فعال
ذكر
عدد الرسائل : 472
الإقامة : Between my mother arms
شكر العضو : -2
عـدد الـــنقـــاط : 122
تاريخ التسجيل : 03/09/2007
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.islamway.com

رد: لن تغلبني ...

في الإثنين يناير 14, 2008 9:51 pm
مساء التجدد يا ثريا .. مساء المحبة المترنمة فوق أغاني السعادة والبهجة ... أتدرين .. حين أصل إلى هكذا نهايات .. أشعر بشعورين .. شعور رائع لا يفوقه شعور بالسعادة الحقيقية .. فحين أرى إنساناً يبتهج أمامي بهجة حقيقية .. وأشعر بناظريه يتفتح شيئاً فشيء ليرى الأمل من بعيد .. ويهمس للحياة من جديد .. ويبدأ عصره الذي انتهت تكسراته ليبدأ ويعيد .. فما أروع هذه اللحظات يا ثريا ... أما الشعور الآخر الذي أشعر به .. أشعر بألم في قلبي .. وكأني أحس بأنني قد انتهى دوري .. (( عبارة أستخدمها دوماً مع أحبتي )) .. انتهى زمن السعي لتحقيق البهجة في نفس من أحب .. وأتى الوقت كي أعود لنفسي ولأحزاني من جديد .. لكن صدقيني وأقولها والفرحة ملأتني .. ما أسعدني هذه اللحظة يا ابنتي .. شكرا لك لأنك أهديتنا إكليل ياسمين .. قلبت صفحة ماضية من صفحات ما نصادفه من آلام ... ................. أقول لكِ : ابدأي من جديد .. ولا تشعري بالضعف ولا تتهاوني .. فما بدأتيه عليكِ أن تكمليه .. وواعلمي .. أني لم أرد عليكِ مبكرا .. لأنني كنت واثق كل الثقة مما قلته لكِ .في ردي الأول .. ((ولكن سأتطلع لأرى ثريا جديدة )) وأنتظرت دون أن أرد .. مع العلم أنني كنت متابعاً لصفحتكِ هذه .. ولكني انتظرت ردك ِ المتوقع هذا .. لم أستغرب مما كتبتِ .. ومما اجتزتِ ... فهؤلاء نحن .. نسعى لنخفي الأمل عن حياتنا .. ولكنه كالشمس دوماً .. لا نستطيع حجبها عن الكون ... .............. لا أطيل الحديث هنا .. ولكن الآن بادري وانشري فرحك ِ وبهجتكِ إلى من تحبين بعيدا عنا .. فهنا منتزه الآلام ... أبعدها الله عنا وعنكم .. ولكن الفرح والابتهاج مكانه لأحبتكِ الحقيقيون ... أهلك ِ ِ أصحابكِ .. ناسك ِ .. ولا تنسي حين تمر بكِ لحظات ضعف .. تذكرينا .. وتذكري ان لك ِ باباً بعد باب الله سبحانه وتعالى تطرقينه لتفتحي لنا قلبكِ بمصراعيه ....... ولا تنسي دوماً شعارنا ... (( دعنــــــــــا نبتهــــــــــج )) ... وأخيرا .... سمعتها منكِ كثيرا .. استاذ استاذ .. أنا لست أستاذك ولا أستحق أن أكوون استاذاً ... ناديني باسمي يا ابنتي ... فلا أجد في الألقاب مستحقاً لي ... شكرا لكِ .. وفقك الله
avatar
نجم المنتدى
انثى
عدد الرسائل : 1463
العمر : 34
الإقامة : العراق
شكر العضو : 0
عـدد الـــنقـــاط : -3
تاريخ التسجيل : 25/11/2007
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.iraq-amsi.org

رد: لن تغلبني ...

في الأربعاء يناير 16, 2008 5:30 pm
حسنا ً الآن يا .. أستاذ ... دعني أقولها ولآخرة مرة .. ليس لأنني لا أريدها ولكن لأنك أنت لا تريدها .. فهناك قاعدة تعجبني تقول : الإمتثال خير من الأدب ... والآن .. نعم دعنا نبتهج ... ولكنني ان أصابني الحزن فسآتي إليكم .. واذا ابتهج .... فسآتي إليكم أيضا ً ... كيف آتي وقت الحزن فقط .. لا هذا ليس عدلا ً ... ولكن ليكن هذا منتزه الآم ... والأفراح أيضا ً ... أم انني اذا فرحت أو جاءني خبر سعيد ألن تشاركوني فيه ؟؟؟ أم انني سأبقى وحيدة لا يشاركني أحد .... !! نعم سأبدأ من جديد .. هل تعلم أجد صعوبة بدون كلمة (أستاذ) فلم أعتد أن أخاطب أحدا ً أكنّ له الإحترام دون كلمة تناسبة .. ولكني كما اتفقنا سألتزم بما أردت .. ولن أقول لا أستاذ ولا أيّ كلمة أخرى ... بوركتم ودمتم بخير ...
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى